ADEL
Bonjour et bienvenue sur notre site !
Vous trouverez ici la réponse à la plupart de vos questions.
Nous sommes également à votre service pour vous répondre personnellement si vous le souhaitez !

يجب عليك التسجيل
sisan.yoo7.com


تحيا الجزائر
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القواعد الصحية للتنفس3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
adel

avatar

عدد المساهمات : 219
نقاط : 643
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 16/01/2010
العمر : 22
الموقع : bouzareah

مُساهمةموضوع: القواعد الصحية للتنفس3   الأربعاء 7 أبريل - 19:06

الإنفلونزا


تعريف

مرض يسببه فيروس الانفلونزا وتستخدم كلمة إنفلونزا
أحيانا لتشير بصورة عامة الى الإنفلونزا أو الامراض
المشابهة لها.
المسببات
يتم الاصابة بالمرض عن طريق استنشاق الفيروس ويتصل
بخلايا الممرات الهوائية العليا وينفذ الفيروس الى
الخلايا التي تبطن هذه الممرات الهوائية ويتكاثر داخلها
وبمرور الوقت تطلق فيروسات إنفلونزا جديدة من الخلايا
المصابة بالعدوى وتُعدي خلايا أخرى على طول الجهاز
التنفسي وقد تنتشر الانفلونزا في أعمال الرئتين كما من
الممكن أن يُحمل الفيروس بعيدا في هواء الزفير ويسبب
العدوى لاناس آخرين.
الأعراض
تشمل أعراض الانفلونزا الشعور بالقشعريرة والحمى والصداع
والالم والضعف وتختفي هذه الامراض عادة بعد نحو اسبوع
واحد ومن الممكن أن تقل مقاومة جسم المريض للامراض ومن
ثم فإن العدوى الثانوية مثل الالتهاب الرئوي البكتيري قد
يصيب الانسان بعد اصابته بها.
وسائل العلاج
يتم الوقاية من الانفلونزا عن طريق التطعيم وتحتوي معظم
لقاحات الانفلونزا على فيروسات انفلونزا مقتولة وتوفر
هذه اللقاحات بعض الوقاية ولكنها ليست فاعلة بالصورة
التي يريدها العلماء وقد تم تطوير لقاحات صنعت من
الفيروسات الحية كما تم استخدام هندسة الجينات لانتاج
لقاحات أفضل بالاضافة الى اللقاحات فإن العقاقير المضادة
للفيروسات قد تستخدم للمعالجة أو الوقاية من أنواع معينة
من الانفلونزا وكذلك الراحة في الفراش وتناول حبوب
الاسبرين.


.................................................. .
تقرح نزلات البرد

تعريف
عبارة عن مجموعة من البثور الصغيرة العنقودية، تنتشر على
الفم والمنطقة المحيطة به، مكونة تقرحات، وتستفحل هذه
التقرحات في كثير من الحالات عندما يصاب المرء بالزكام
أو الحُمَّى.
المسببات
يسببها فيروس يسمى فيروس الحلأ البسيط. ويدخل هذا
الفيروس الى الجسم في معظم الأحوال عن طريق الأنف أو
الفم. حيث يكمن الفيروس في الجسم الى أن تتوفر شروط
معينة يمكن أن تعيد اليه نشاطه.
الأعراض
يعاني كثير من الأشخاص من التقرحات المتكررة في المواضع
نفسها. ولعل السبب في ذلك يعود الى أن الفيروس يظل
كامناً في الجسم حتى بعد أن تبرأ القروح. وليس له أي
أعراض تدل عليه الا أن تتوفر شروط معينة يمكن أن تعيد
اليه نشاطه، فيحدث من جراء ذلك تقرحات جديدة. ومن بين
هذه الشروط؛ الحمى ، والتعرض المفرط لضوء الشمس،
والاضطراب العاطفي، بالاضافة الى أن جرحاً قد يحدث في
موقع القرح القديم. ومن أعراض الاصابة به الشعور بالحاجة
الى حك الموضع المصاب، وعندها يشعر بوخز خفيف يتبعه ألم،
ثم يبدأ الاحمرار وتظهر البثور، التي لا تلبث أن تنفجر
في موضعها قشوراً صفراء.
وسائل العلاج
تبرأ تلك القروح من تلقاء نفسها خلال فترة تتراوح ما بين
يومين الى سبعة أيام، حيث أنه ليس بالامكان الوقاية من
تقرحات البرد. وقد يصف الأطباء أحياناً عقاراً يعرف باسم
الأسكلوفير لأولئك الأشخاص الذين يتكرر لديهم حدوث هذه
التقرحات. ويعمل هذا العقار على تأخير تفشي التقرحات،
إلا أنه لا يعالج العلة.
.................................................. .
الزكام

تعريف
هو اكثر الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي العلوي
انتشاراً وشيوعاً. وهو مرض ليس قليل الشأن، إذ يعد السبب
الرئيسي في التغيب عن المدارس والعمل.
المسببات
هناك أكثر من مائة نوع من الفيروسات المسببة لهذا المرض،
وقد توصل العلماء الى أن أحد الأسباب التي تصيب الناس
بنزلات البرد باستمرار يكمن في أن الفيروسات المختلفة
تحدث أمراضاَ مشابهة، كما أن نوعاً ما من أنواع الزكام
لا يعطي مناعة ضد أي نوع آخر. وجميع الناس على اختلاف
أعمارهم عرضة للاصابة بالزكام، وخاصة الأطفال.
الأعراض
هو أحد أنواع العدوى التي تصيب الغشاء المخاطي للأنف
والحلق. وأحياناً الممرات الهوائية والرئتين. وغالباً ما
يصاحب الزكام انسداداً في الأنف، لذا يجد الشخص المصاب
صعوبة في التنفس، وربما تنتقل العدوى الى الأذنين،
والجيوب الأنفية والعينين. وفي أحايين كثيرة قد تصل الى
الحلق فتسبب آلام الحلق وبحة في الصوت. وعندما تنتشر
العدوى الى الممرات الهوائية والرئتين، فانها تتسبب في
الالتهاب الشعبي والالتهاب الرئوي. يستمر الزكام الخفيف
أياماً قليلة، اما العدوى الحادة فقد تستغرق أياماً
كثيرة قبل أن يشفى منها المريض. وعادة ما تصاحبها أعراض
أخرى كالحمى والأوجاع التي تعم الجسم كله. وتعتري المريض
في كثير من الأحيان قشعريرة وفقدان شهية.
تكمن خطورة هذا المرض في أنه يجعل المصابين أكثر عرضة
للاصابة بأنواع أخرى من العدوى. وتتفاقم هذه الخطورة مع
كبار السن وأولئك الذين يعانون من اعتلال في الرئتين أو
الأشخاص ذوي البنية الضعيفة نظراً لسوء صحتهم العامة.

وسائل العلاج
لا يوجد علاج محدد للزكام، إلا أن الطبيب غالباً ما يصف
الأدوية التي تخفف من الأعراض التي يتسبب فيها الزكام.
مثل الأسبرين أو أي عقار آخر مشابه ليسكن أوجاع العضلات
والآلام الأخرى. وتعمل أدوية الرزاز أو قطرات الأنف على
تقليص الأغشية المخاطية لدى المصاب، وتساعده على التنفس
بشكل طبيعي. أما أدوية استنشاق البخار فتخفف الاحتقان
بعض الشئ. وينبغي على المريض الذي تنتابه الحمى أن يلزم
الفراش، إذ أن ذلك يوفر له قسطاً من الراحة ويعزله عن
بقية الناس. كما ينبغي على الأشخاص المصابين بالزكام أن
يتناولوا أطعمة مغذية، ويشربوا مقادير كبيرة من السوائل
كعصير الفواكه، والشاي، والماء. واذا تفاقمت نوبة الزكام
ينبغي الذهاب الى الطبيب الذي يمكنه وقف المضاعفات
وعلاجها في وقت مبكر قبل أن تستفحل. وغالباً ما يصف
الطبيب المضادات الحيوية للحد من آثار المضاعفات
البكتيرية.
وللوقاية من من هذا المرض ينبغي عزل المصابين به لعدم
انتشار الفيروسات مع نوبات السعال أو العطاس، حيث انها
أنجح السبل لوقف انتشار هذا المرض المعدي. وعلى الأشخاص
الذي يخشى عليهم من الاصابة بأمراض خطيرة - اذا ما
أصيبوا بالزكام – أن يأخذوا لقاح الانفلونزا للوقاية.

...............................................


حساسية الأنف

تعريف
هي نوع من أنواع الحساسية ، تحدث لبعض الأشخاص، عند
التعرض للغبار أو أي رائحة نفاذة حتى ولو كانت عطراً.
ومنها ما يستمر عدة أشهر الى عدة سنوات.
المسببات
يجب اجراء عدة اختبارات معملية للتأكد من الحالة، ومن
هذه الفحوصات : Skin Prick Test ، Total : IGE و R.A.S.T
.
الأعراض
نوبات عطاس شديدة ، وحكة في العين عند التعرض للغبار أو
لرائحة نفاذة. ومن هذه الحساسية نوعان (حساسية موسمية –
حساسية دائمية) والحساسية الدائمة نوعان منها الحاد
ومنها المزمن.

وسائل العلاج
عموماً تعطى الأدوية المضادة للحساسية ، واذا تأكد وجود
محسس معين بعد الفحوصات، فيمكن اعطاء علاج لفترة محددة
ويسمى العلاج Desensitisation Course ، ويمكن تعاطي
العلاجات التالية

- حبوب Anti Histamine

- حبوب Zaditen

- بخاخ Becconase Nasal Spray

- بخاخ Flixanase Nasal Spray

- وفي الحالات الشديدة يفضل اعطاء الكورتيزون
وباشراف خاص من قبل الطبيب


أتمنى أن تستفيدي منه مع تمنياتي لك بالتوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القواعد الصحية للتنفس3
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ADEL :: العلم و المعرفة :: بحوث في مختلف المجالات-
انتقل الى: